الرئيسية التسجيل الخروج
 

ما شاء الله تبارك الله ما شاء الله لا قوة إلا بالله , اللهم أني أسئلك الهدى والتقى والعفاف والغنى

 
 
 
         :: علاج لاكثر الامراض شيوعا -باذن الله (آخر رد :دندون)       :: سجل حضورك ببيتين من الشعر لك أو لغيرك (آخر رد :مرزوقكو)       :: نبذه عن حياة الاديبه والشاعره ( غــــــــــــاده الـــســـــمـــــآن ) (آخر رد :البدويه)       :: نبذه عن حياة الشاعر ( عيد بن صلهام الكبيسي ) (آخر رد :البدويه)       :: نبذه عن الشاعره / وفــــــاء الــفــواز (آخر رد :البدويه)       :: سجل حظورك بالدعاء للشاعر سليمان المطلق رحمه الله (آخر رد :البدويه)       :: دوحة العلا بيتنا التاني (آخر رد :البدويه)       :: الشيشه.. نكهات جذابه تخفى الحقيقه القاسيه (آخر رد :البدويه)       :: خواتم ذهب رقيقه جدا وناعمه (آخر رد :البدويه)       :: اشهر الرسامين عبر العصور (آخر رد :البدويه)      
 

روابط تهمك القرآن الكـريم الصوتيات الفلاشـات اليوتيوب الزخرفـة قروب الطقس الإخبـار P A ! n مـركز تـحميل
العودة   دوحة العلا - الموقع الرسمي للشاعر سليمان المطلق رحمه الله > ضجيج الصمت > حيــــاة شــاعــــر

حيــــاة شــاعــــر شعراء خلـد التاريـخ سيـرتـهم

.::][ ـآلآهـــــدآءآت ][::.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
#1  
قديم 05-05-2010, 06:38 AM
عـضـو مـمـيـز
mido72 غير متواجد حالياً
 • عضويتگ » : 275
 • آنظآمگ » : Apr 2010
 فترة الأقامة : 1613 يوم
 أخر زيارة : 06-09-2014 (05:16 AM)
 مشاركات : 480 [ + ]
 • نقآطي » : 49
 معدل التقييم : mido72 في بداية الطريق
بيانات اضافيه [ + ]
مزاجي
رايق
افتراضي نبذة عن حياة الشاعر ( عمر بن ابي ربيعة )



عمر بن عبد الله بن أبي ربيعة المخزومي القرشي شاعر قريش وفتاها، وهو أحد شعراء الدولة الأموية. (ولد 644 م)، أبو الخطاب، هو أرق شعراء عصره، من طبقة جرير والفرزدق، ولم يكن في قريش أشعر منه. ولد في الليلة التي توفي بها عمر بن الخطاب سنة 23 هـ، فسمي باسمه.
ولم تكن العرب تقر لقريش بالشعر حتى نبغ ابن ربيعة فأقرت لها به، كما أقرت لها بالشرف والرياسة. وهو إن لم يُعد من أصحاب الطبقات فقد طارت له شهرة في الغزل يحسده عليها أكثرهم. واعترف له بالشاعرية كبار الشعراء أمثال الفرزدق وجرير، وجعل الغزل فناً مستقلاً يُعرف به صاحبه، بعدما كان غرضاً تابعاً لغيره من الأغراض. فقد وقف الشاعر القرشي شعره على المرأة، فلم يقصد من المدح غير محاسنها، لا حسنات الرجال، فكان أتبع لها من ظلها لا تروقه الحياة إلا في مجلس حب ولهو ودعاب.
وشعره في المرأة لا يتميز عن غيره في ذكر محاسنها الخارجية فقد وصفها كما وصفها غيره، وأعطاها التشابيه المألوفة في عصره وقبل عصره، ولكنه يتميز بإدراك نفسيتها. وتصوير أهوائها وعواطفها، والتنبه لحركاتها، وإشاراتها، ومعرفة حديثها وطرق تعبيرها، فليست المرأة شبحاً غامضاً يتراءى في شعره، بل روح خافق الفؤاد مختلج بعناصر الحياة. وجاء القصص الغرامي عنده أوسع وأتمّ مما هو أستاذه امرئ القيس، فله قصائد نجد فيها القصة مستكملة الهيكل من تمهيد وعقدة وحل طبيعي على ما يتخللها من حوار لذيذ تشترك فيه أشخاصها، حتى ليخيل إليك أنك تقرأ قطعة تمثيلية تطالعك بأحاديث الحب ولغة المرأة

شب الفتى المخزومي على دلال وترف، فانطلق مع الحياة التي تنفتح رحبة أمام أمثاله ممن رزقوا الشباب والثروة والفراغ. لهى مع اللاهين وعرفته مجالس الطرب والغناء فارسا مجليا ينشد الحسن في وجوه الملاح في مكة، ويطلبه في المدينة والطائف وغيرهما.
رأى في موسم الحج معرض جمال وفتون، فراح يستغله " إذ يعتمر ويلبس الحلل والوشي ويركب النجائب المخضوبة بالحناء عليها القطوع والديباج". ويلقى الحاجّات من الشام والمدينة والعراق فيتعرف إليهن، ويرافقهن، ويتشبب بهن ويروي طرفا من مواقفه معهن. وشاقته هذه المجالس والمعارض فتمنى لو أن الحج كان مستمرا طوال أيام السنة:
ليت ذا الدهر كان حتما علينا كل يومين حجة واعتمارا
ومما يروى أن سليمان بن عبد الملك سأله: «ما يمنعك من مدحنا؟». فأجابه: «أنالا أمدح إلا النساء». و قد وصف في شعره النساء وطرائقهن في الكلام وحركاتهن وبرع في استعمال الأسلوب القصصي والحوار...و تتميز قصائده بالعذوبة والطابع الموسيقي. وقد تغنى كبار الموسيقيين في ذلك العصر بقصائد هذا الشاعر.
جعل من الغزل فناً مستقلاً. وكان يفد على عبد الملك بن مروان فيكرمه ويقربه. وكان عبد الله بن عباس رضي الله عنه معجبا بأشعار عمر.
كان عمر بن أبي ربيعة على جانب من الاعجاب بنفسه. وفي العديد من قصائده يصور نفسه معشوقا لا عاشقا والنساء يتهافتن عليه ويتنافسن في طلبه بل انه يتحدث عن «شهرته» لدى نساء المدينة وكيف يعرفنه من أول نظرة لان القمر لا يخفى على أحد:
قالت الكبرى أتعرفن الفتى؟ قالت الوسطى نعم هذا عمر قالت الصغرى وقد تيمتها قد عرفناه وهل يخفى القمر
يقال أنه رُفع إلى عمر بن عبد العزيز أنه يتعرض للنساء ويشبب بهن، فنفاه إلى دهلك. وعندما تقدم به السن, أقلع عن اللهو والمجون وذكر النساء إلى أن توفي عام 93 هـ.

عايش عمر بن أبى ربيعة القرن السابع الميلادى، قيل انه ولد بالمدينة يوم مقتل عمر بن الخطاب وقال حساد ابن ابي ربيعة في ذلك باطلا (اي حق رفع واي باطل وضع). وفي الحقيقة أنه مدح نساءً كثيرات حتى يخيل للمرء أنه لم يدع فتاة أو إمرأة جميلة في الحجاز الا شبب بها وذكرها خاصة بنات الطبقة الحاكم الارستقراطية الجديدة، فقد شبب بزينت بنت موسى الجمحية وأبنة عمها نعم وبالثريا بنت علي بن عبد الله، ولم يقف عند هذا الحد، بل كثيراً ما تعرض للزوجات الحاجات في الطواف والقى بهن شعرا، ومنهن ليلى بنت الحارث البكرية ورملة بنت عبد الله الخزاعية وفاطمة بنت محمد بن الأشعث الكندية، ولم تسلم من غزله زوجة شيخ النحو ابي الأسود الدؤلي. هذا وكان بين مواكب الحاجات من يرغبن ان يتشبب بهن، فكن يتعرضن للشاعر عمر بن أبى ربيعة وكن يغضبن إذا لم يشبب بهن.

كان عمر بن أبى ربيعة يتعرض للنساء في الحج, فيشبب بالعقائل والأميرات, ويصفهن طائفات محرمات دون خشية, حتى قيل ان الرجال كانوا يخشون تعرض نساءهم لملاحقة عمر بن أبى ربيعة, فرفعوا شكواهم إلى عمر بن عبد العزيز المتشدد في اسلامه وكان آنذاك واليا على المدينة فنفاه إلى جزيرة (دهلك) إحدى جزر البحر الأحمر, بين اليمن والحبشة, وقيل انه تاب بعد أن جاوز الأربعين عاماً فقيل عنه (فتك عمر أربعين و نسك أربعين) وليس من الثابت أن عمر عاش أربعين سنه لكن القول أراد أن يوازن بين حياتي الشاعر، و روى عنه أنه بعدما تاب نذر أن يعتق عبداً كلما قال بيتاً من الشعر. اختلفت الروايات في سبب موت عمر اذ قيل ما قيل عنه بإن امرأة دعت عليه لأنه ذكرها في شعره فهبت عليه ريح فجرحه غصن شجره فمات وأغلب الظن أنه مات في 93 هـ .
كرس عمر بن أبى ربيعة شعره للغزل ولا شيء غير الغزل، سأله يوما الأمير سليمان بن عبد الملك (ما يمنعك من مدحنا؟ قال إنى لا أمدح الرجال إنما أمدح النساء). شعر عمر بن أبى ربيعة تصوير لمشاعر العشاق من عذاب الفراق وفرحة اللقاء وهموم المعذبين بالعشق والمتيمين به وراد امزجه الهائمين ومعاناتهم فى مشاهد درامية سيكولوجية مشبعة بالدفء والصدق والتلقائية، متمردا على المجتمع الإسلامى فى العصر الأموى، وبلغ فى غزله مستوى عال من الرفعة حتى قال نقاد عصره (كانت العرب تقر لقبيلة قريش بالتقدم فى كل شئ عليها إلا فى الشعر، تحدى ابن أبى ربيعة قيم المجتمع فى المدينة وشبب بكل الفتيات اللاتى دخلن قلبه ورآهن وهن فى فى مناسك الحج في الكعبة بمكة. حيث شبب فى زينب بنت موسى الجمحى منشدا
(يا من لقلب ميتم كلف يهذى بخود مليحة النظر) ثم (قالت لترب لها تحدثها لنفسدن الطواف فى عمر) ثم (قالت تصدى له ليعرفنا ثم اغمزيه يا أخت فى خفر).

شاهد عمر بن أبى ربيعة فاطمة بنت الخليفة عبد الملك بن مروان ابنة خليفة وأخت الخلفاء الأمويين الوليد وسليمان وهشام أبناء عبدالملك. وزوجة الخليفة عمر بن عبد العزيز الخليفة المتزمت في اسلامه. كانت فاطمة بنت عبد الملك حسنة جميلة بارعة الجمال ربيبة القصور، وفيها قال عمر بن أبى ربيعة:
(بنت الخليفة والخليفة جدها أخت الخلائف والخليفة زوجها).
وقال في فاطمة بنت عبدالملك بن مروان، زوجة الخليفة عمر بن عبد العزيز، روى عن أبي معاذ القرشي قال: لما قدمت فاطمة مكة جعل عمر بن أبي ربيعة يدور حولها ويقول فيها الشعر ولا يذكرها باسمها خوفا من عبدالملك بن مروان ومن الحجاج، لأنه كان كتب إليه يتوعدّه إن ذكرها أو عرض باسمها. فلما قضت حجها وارتحلت أنشأ يقول:
ذرفت عينها وفاضت دموعي وكلانا يلقي بلبّ أصـيل
لو خلت خلتي أصبت نوالا أو حديثا يشفي من التنويل لـظل الخـلخال فوق الحشايا مثل أثناء حية مقـتول
فلقـد قالت الحـبيبة لـولا كثرة النـاس جدت بالتقبيـل
على الرغم من تهديد الخليفة عمر بن عبد العزيز فان عمرا بن أبي ربيعة لم يخف فقال في فاطمة: وناهدة الثديين قلت لها اتّكي على الرمل من جبّانة لم توسـد فقالت على اسم الله أمرك طاعة وإن كنت قد كلّفت ما لم أُعـــــوّد فلماّ دنا الإصباح قالت فضحتني فُقم غير مطرود وإن شئت فازدَد وصف عمر بن أبي ربيعة فم فاطمة بانه سلافة خمر فانشد قائلا: &nbs p; مـمكورة ردع العبير بها جمّ العظام لطيفة الخضر
وكأن فاها عنــد رقدتهـا تجري عليه سلافة الخمر ولما مات عمر بن عبد العزيز تزوجت فاطمة داود بن سليمان بن مروان القبيح الوجه فراح ذاك القبيح وجها، يرشف من شفتيها وفمها عسلا وخمرا. انشد عمر بن أبى ربيعة شعرا رقيقا فى عائشة حبيبته المسافرة:
نظرت عينى إليها نظرة تركت قلبى لديها مرتهن
ليس حب فوق ما أحببتها غير أن أقتل نفسى أو أجن

كان والد عمر بن أبى ربيعة واحدا من اغنى اغنياء الحجاز لذا عاش عمر الوسيم الطلعة مترفا يركب النجائب من الجمال المكسية بالديباج، فكانت الفتيات يلاحقنه كما كان يستعرض القادمات للحج من شتى الأقطار ويراقبهن في طوافهن محرمات فيصفهن ويشهر ببعضهن كقوله:
قالت الكبرى أتعرفن الفتى دون قيد الميل يسعى بي الاغر بينما يذكرنني أبصرنني قالت الوسطى نعم هذا عمر قالت الصغرى وقد تيمتها قد عرفناه وهل يخفى القمر

اما قصيدته في هند بنت الحارث المرية فلها عطر وخمر وعسل وازهار خاصة عندما قال (وتعرت ذات يوم تبترد) والاشد كمدا على عمر في (كلما قلت متى ميعادنا ضحكت هند وقالت بعد غد). وهاهي قصيدته (ليت هندا أنجزتنا ما تعد) وهي طويلة:
ليت هندا أنجزتنا ما تعد وشفت أنفسنا مما نجد
واسـتبدت مـرة واحـدة إنمـا العــاجز مـن لا يســتبد
ولقـــد قـالت لجــارات لهــا وتعـرت ذات يــوم تبــترد
أكمــا ينعتنـــي تبـصرنني عمـــركن اللـــه أم لا يقتصد
فتضـاحكن وقـد قلـن لهـا حسـن في كل عيـن من تود
حسد حملنه من حسـنها وقديما كان في الناس الحسـد
كلما قلت متى ميعادنا ضحكت هند وقالت بعد غد
نحن أهل الخيف من أهل منى مالمقتول قتلناه قود
قلت أهلا أنتم بغيتنا فتسمين فقالت أنا هند
إنما أهلك جيران لنا أنما نحن وهم شىء أحد
كلما قلت متى ميعادنا ضحكت هند وقالت بعد غد

و قال :
خبروها بأنني قد تزوجت فظلت تكاتم الغيظ ســـرا
ثم قالت لأختها ولأخرى جزعا ليته تزوج عشــرا
وأشارت الى نساء لديها لا ترى دونهن للسر ستـرا
ما لقلبي كأنه ليس مني وعظامي أخال فيهن فتــرا
من حديث نمى إلى فظيع خلت في القلب من تلظيه جمرا


ولعمر بن أبي ربيعة غزل بعضه صادق من صميم القلب، وغزل آخر رقيق ينظمه في كل حسناء من حسان المدينة ومكة، فمن غزله الحقيقي قوله في الثريا بنت علي بن عبد الله، وقد هام بها ولم يوفق إلى زواجها وفيما يلي شيئاً مما قاله فيها:
يا ثـريـا الفـؤادِ، ردي السلامـا صليـنـا ولا تبتـي الزمامـا واذكري ليلـةَ المطـارفِ والوبـلِ وإرسـالنـا إليـكِ الـغـلامـا بـحديـثٍ إنْ أنـتِ لَمْ تقبليـهِ لمْ أنازعكِ، ما حييـتُ، الكلامـا واذكري مجلساً، لدى جانـب القصرِ عشياً ومقسمي أقاسـما ِفـي ليـالٍ منهـنّ ليلـةَ باتـتْ ناقتـي والـهاً، تـجـرُّ الزمامـا من يكنْ ناسياً فلمْ أنسَ منها وهيَ تذري لذاكَ دمعـاً سجاما يـومَ قالـت ودمعهـا يغسـلُ الكحلَ: أردتَ الغداةَ منا انصرامـا قلـتُ لَمْ تصرمي ولَمْ نطـعِ الواشي وقد زدتِ ذا الفؤادَ غراما

عاش عمر بن أبى ربيعة عمرا لم يعشه شاعر قبله ولا بعده كما عاش عصرا لم يعشه شاعر قبله ولا بعده، الغنى والذهب والديباج ينهال على مكة والمدينة من ارجاء الدنيا، الفتيات المسبيات روميات وفارسيات وامازيغيات وهنديات وبنات وزوجات الخلفاء يركبن الهوادج الموشاة بالذهب ويتخضبن بالحناء ويتعطرن باللازورد، هكذا كان عصر عمر بن أبى ربيعة كان شاعرا لم تبلغة باريس في عصر من عصورها.

(إذا أنت لم تعشق ولم تدر ما الهوى فكن حجراً من يابس)
للمزيد من مواضيعي

 

الموضوع الأصلي : نبذة عن حياة الشاعر ( عمر بن ابي ربيعة )     -||-     المصدر : دوحة العٌلا     -||-     الكاتب : mido72




عدد زوار مواضيعى Website counter

 توقيع :
يامن رمى سهم الهوى .. ومضى على درب النوى

ماكان سهمك طائشاً .. بدمي تخضب وارتوى

هل كنت حين رميته .. تدري بما قلبي نوى

هل كنت تعلم أنه .. عاف التجارب وانزوى

فأصبته متعمداً .. أن تستثير به الجوى

<><><><><><><><><><><>

كان الوفي ولم يزل .. ماخان يوماً أو غوى

ماضيه جرح غائر .. لم يندمل فكن الدواء

خاض التجارب لم يحد .. عن دربها حتى استوى

لما التقينا صدفة .. ورميت سهمك في الهوى

أبعدت قلبي خائفاً .. لكن سهمك قد هوى

رد مع اقتباس
قديم 05-05-2010, 06:40 AM   #2
عـضـو مـمـيـز


الصورة الرمزية mido72
mido72 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 • عضويتگ » : 275
 • آنظآمگ » :  Apr 2010
 أخر زيارة : 06-09-2014 (05:16 AM)
 مشاركات : 480 [ + ]
 • نقآطي » :  49
 MMS ~
MMS ~
مزاجي
رايق
افتراضي بعض قصائد عمر بن ابي ربيعة..!!





هو شاعر مخزومي قرشي ., اشتهر بشعر الغزل ., واعتقد هو اوّل شاعر عربي
له ديوان كامل في الغزل .. لأن القصيده العربيّه لم تكن اساسا تعترف بالوحده الموضوعيّه
فتجد ان الشاعر ينتقل . من الحكمه ., إلى الفروسيّه ., الى الغزل , إلى الإفتخار في نفس القصيده
اما بني مخزوم فهم ريحانة قريش .., وابوه هو عبد الله المخزومي كان يسمى في الجاهليه
..بـ ( العدل ) لأنه كان يعدل قريش كلها ., حيث يكسو الكعبه من ماله عام ., وتكسوها قريش
مجتمعة عام...
واشتهر هذا الشاعر بأنه بهيّ الطلعه . حسن القوام ., فارع الطول
وقد كان يصف نفسه ., ويفتخر بها في مواضع كثيره من شعره
وأذكر له بيتين شهيرين ..عندما قابل الأخوات الثلاث
فقال: يصف ما دار بينهما من حديث .بعد ان وصل اليه خبرهن ., من احداهن

قالت الكبرى : اتعرفن الفتى ..... قالت الوسطى نعم .هذا عمر
قالت الصغرىوقد تـــــــيّمتها......قد عرفناه ., وهل يخفى القمر!!

بعض قصائد عمر بن ابي ربيعة..!!
ارسلت هند
------------
أرسلـتْ هنـداً إلينـا رسـولاً

عاتبـاً: أن مـا لنـا لا نراكـا ؟

فيمَ قد أجـمعتَ عنـا صـدوداً

أأردتَ الصـرمَ، أم مـا عداكـا ؟

إن تكن حاولتَ غيظـي بهجـري

فلقـدْ أدركـتَ ما قـد كفاكـا

كـاذبـاً، قـد يعلـمُ الله ربـي

أنني لـم أجـنِ ما كنـهُ ذاكـا

وألـبـي داعـيـاً إن دعـانـي

وتصـامـمْ عامـداً، إن دعاكـا

وأكـذبْ كـاشحـاً إنْ أتانـي

وتصـدقْ كـاشحـاً إن أتاكـا

إنّ فِـي الأرضِ مساحـاً عريضـاً

ومـنـاديـحَ كثيـراً سـواكـا

غيـرَ أنـي، فاعلمـنْ ذاك حقـاً

لا أرى النعمـةَ، حـتـى أراكـا

قلتُ: مهما تجـدي بـي، فإنـي

أظهرُ الـودّ لكـم فـوقَ ذاكـا

أنتَ هـمي، وأحاديـثُ نفسـي

ما تـغـيـبـتَ، وإذْ ما أراكـا


----------------------------------

ألا يا هند
---------
ألا يا هنـدُ، قـد زودتِ قلبـي

جوى حزنٍ، تضمنـهُ الضميـرُ

إذا ما غبتِ، كاد إليـكِ قلبـي

فدتكِ النفسُ، من شـوقٍ يطيـرُ

يطـولُ اليـومُ فيـه لا أراكـمْ

ويومي، عنـد رؤيتكـمْ قصيـرُ

وقد أقرحـتِ بالهجـرانِ قلبـي

وهجركِ، فاعلمـي ، أمرٌ كبيـرُ

فديتكِ أطلقي حبلـي وجـودي

فـإنّ اللهَ ذو عـفـوٍ غـفـورُ


حنّ قلبـي
---------
حنّ قلبـي من بعد ما قـد أنابـا

ودعـا الـهمَّ شجـوهُ فأجـابـا

فاستثارَ المنسيَّ من لوعـةِ الحـبِّ

وأبـدى الـهمـومَ والأوصـابـا

ذاك من منـزلٍ لسلمـى خـلاءٍ

لابـسٍ مـن عفـائـهِ جلبـابـا

أعقبتهُ ريحُ الدبورِ ، فمـا تنفـكّ

منـه أخـرى تسـوقُ سحـابـا

ظلتُ فيه، والركبُ حولي وقـوف

طمعـاً أن يـردّ ربـعٌ جـوابـا

ثانيـاً من زمـام وجنـاءَ حـرفٍ

عاتـكٍ، لونـها يخـالُ خضابـا

ترجعُ الصوتَ البغامِ إلـى جـوفٍ

تناغـي بـه الشعـابَ الرغـابـا

جـدهـا الفالـجُ الأشـمُّ أبـو

البختِ وخالاتهـا انتخبـنَ عرابـا


طالَ ليلي واعتادنِي
--------------------
طالَ ليلي، واعتادنِي اليـومَ سقـمُ

وأصابـتْ مقاتـلَ القلـبِ نعـمُ

قصـدتْ نَحـو مقتلـي بسهـامٍ

نـافـذاتٍ ، ومـا تبيـنَ كلـمُ

حـرةُ الـوجـهِ ، والشمـائـلِ

والجوهرِ تكليمها، لِمنْ نالَ، عنـمُ

وحديـثٍ بِمثلـه تنـزلُ العصـمُ

رخـيـمٍ، يشـوبُ ذلك حلـمُ

سلـبَ القلـبَ دلـها ، ونقـيٌّ

مثلُ جيـدِ الغـزالِ يعلـوه نظـمُ

ونبيلٌ، عبـلُ الـروادفِ ، كـال

قور من الرمـلِ قد تلبـدَ ، فعـمُ

ووضيءٌ كالشمس ، بين سحـابٍ

رائـحٍ مقصـرَ العشيـةِ، فخـمُ

وشتيتٌ أحوى المراكـزِ ، عـذبٌ

ماله فِي جـميع ما ذيـقَ طعـمُ

طفلـةٌ كـالمهـاةِ، ليـس لـمن

عابَ، إذا تذكرُ المعايـبُ، وصـمُ

هكذا وصفُ ما بـدا لِـيَ منهـا

ليس لـي بالـذي تغيـبَ علـمُ

غيـر أنـي أرى الثيـابَ مـلاءً

فِـي يفـاعٍ، يزيـنُ ذلك جسـمُ

إن تجودي، أو تبخلـي ، فبحمـدٍ

لستِ، يا نعـمُ، فيهمـا من يـذمُّ




 
 توقيع :
يامن رمى سهم الهوى .. ومضى على درب النوى

ماكان سهمك طائشاً .. بدمي تخضب وارتوى

هل كنت حين رميته .. تدري بما قلبي نوى

هل كنت تعلم أنه .. عاف التجارب وانزوى

فأصبته متعمداً .. أن تستثير به الجوى

<><><><><><><><><><><>

كان الوفي ولم يزل .. ماخان يوماً أو غوى

ماضيه جرح غائر .. لم يندمل فكن الدواء

خاض التجارب لم يحد .. عن دربها حتى استوى

لما التقينا صدفة .. ورميت سهمك في الهوى

أبعدت قلبي خائفاً .. لكن سهمك قد هوى

آخر تعديل بواسطة mido72 ، 05-05-2010 الساعة 06:47 AM

رد مع اقتباس
قديم 05-05-2010, 06:18 PM   #3
مشرفة حـياة شـاعر و عالم المرأة


الصورة الرمزية البدويه
البدويه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 • عضويتگ » : 129
 • آنظآمگ » :  Dec 2009
 أخر زيارة : يوم أمس (10:46 AM)
 مشاركات : 21,459 [ + ]
 • نقآطي » :  32123
 الجنس ~
Female
 مزاجي
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
أنا بدويه وبعيشتي تنعمت<div>ورمز البداوه سيف وللكيف دله<div>محبوبي صحراي في حبها همت<div>أعشق سهلها والرجوم المطله<div>يكفي إني من البداوه تعلمت<div>إن الركوع لغير ربي مذله
مزاجي
رايق
افتراضي



متميز بما كتبت

بنتظار جديد ابداعاتك


ربي يعطيك العافيه

تقبل مرورري



 


رد مع اقتباس
قديم 05-06-2010, 12:01 AM   #4
عـضـو مـمـيـز


الصورة الرمزية فزاع
فزاع غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 • عضويتگ » : 27
 • آنظآمگ » :  Sep 2009
 أخر زيارة : 06-23-2011 (02:13 PM)
 مشاركات : 32,197 [ + ]
 • نقآطي » :  10949
 اوسمتي
وسام التكريم الألفية الأولى التميز والعطاء 
مزاجي
رايق
افتراضي



الله يعطيك العافيه ميدو


 


رد مع اقتباس
قديم 05-07-2010, 10:14 PM   #5
عضو ذهبي
روح متحررة


الصورة الرمزية جمال الروح
جمال الروح غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 • عضويتگ » : 225
 • آنظآمگ » :  Jan 2010
 العمر : 25
 أخر زيارة : 11-11-2013 (11:36 PM)
 مشاركات : 7,298 [ + ]
 • نقآطي » :  2719
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 SMS ~
سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت<div>أرجو من الجميع مسامحتي<div>محبتكم<div>جمال الروح<div>7:45 صباحا<div>27\8\1431هــ
مزاجي
رايق
افتراضي



تقبل مروري على كل ماتطرحة ولا تحرمنا جديدك



 
 توقيع :
لا تحسبن رقصي بينكم طرباً ..... فـ الطير يرقص مذبوحاً من الألمِ

خـــــل الـذنوب صغــــــــــيرها وكبيرها ذاك الـتقى
واصنع كماش فوق أرض الشوك يحذر ما يرى
لا تـحـقـرن صـغيرةً إن الجبـــــــالَ من الحـــــــــــصى
جمال الروح


رد مع اقتباس
قديم 05-08-2010, 06:22 PM   #6
نائب المشـرف العـام

 



الصورة الرمزية صادح الوادي
صادح الوادي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 • عضويتگ » : 23
 • آنظآمگ » :  Sep 2009
 أخر زيارة : اليوم (03:01 AM)
 مشاركات : 37,243 [ + ]
 • نقآطي » :  42294
 اوسمتي
التميز والعطاء 
مزاجي
رايق
افتراضي



ميدو

الف شكر لك


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 05-09-2010, 01:19 AM   #7
عـضـو مـمـيـز
سيدة الصمت


الصورة الرمزية ام زيد
ام زيد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 • عضويتگ » : 158
 • آنظآمگ » :  Dec 2009
 أخر زيارة : 12-25-2013 (12:11 AM)
 مشاركات : 10,318 [ + ]
 • نقآطي » :  9920
مزاجي
رايق
افتراضي



طرح مميز وموضوع رائع

احسنت الاختيار سلمت الايادي

لك منى فائق الاحترام والتقدير


 
 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 05-09-2010, 06:01 PM   #8
عـضـو مـمـيـز


الصورة الرمزية mido72
mido72 غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 • عضويتگ » : 275
 • آنظآمگ » :  Apr 2010
 أخر زيارة : 06-09-2014 (05:16 AM)
 مشاركات : 480 [ + ]
 • نقآطي » :  49
 MMS ~
MMS ~
مزاجي
رايق
افتراضي



 
 

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة البدويه مشاهدة المشاركة

متميز بما كتبت

بنتظار جديد ابداعاتك


ربي يعطيك العافيه

تقبل مرورري

 
 

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فزاع مشاهدة المشاركة

الله يعطيك العافيه ميدو

 
 

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جمال الروح مشاهدة المشاركة

تقبل مروري على كل ماتطرحة ولا تحرمنا جديدك

 
 

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صادح الوادي مشاهدة المشاركة

ميدو

الف شكر لك

 
 

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام زيد مشاهدة المشاركة

طرح مميز وموضوع رائع

احسنت الاختيار سلمت الايادي

لك منى فائق الاحترام والتقدير







 
 توقيع :
يامن رمى سهم الهوى .. ومضى على درب النوى

ماكان سهمك طائشاً .. بدمي تخضب وارتوى

هل كنت حين رميته .. تدري بما قلبي نوى

هل كنت تعلم أنه .. عاف التجارب وانزوى

فأصبته متعمداً .. أن تستثير به الجوى

<><><><><><><><><><><>

كان الوفي ولم يزل .. ماخان يوماً أو غوى

ماضيه جرح غائر .. لم يندمل فكن الدواء

خاض التجارب لم يحد .. عن دربها حتى استوى

لما التقينا صدفة .. ورميت سهمك في الهوى

أبعدت قلبي خائفاً .. لكن سهمك قد هوى


رد مع اقتباس
إضافة رد

العلامات المرجعية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


جميع الأوقات بتوقيت GMT +4. الساعة الآن 03:11 PM.

أقسام المنتدى

شاعـر الوطــن والعــلا @ مقتطفات @ ضجيج الصمت @ الأسرة في قلوبنا @ البعد الثالث @ ترفيه لفكر متعب @ دار القـضـاء @ تراحيب الـ هلا لـ من زارنا و غلا @ المجلس @ العـــام @ بـنـك المعلومــات @ الشعر العربي الفصيح @ الشعر النبطي @ النثر و الخواطر و الشعر الحر @ المجلس الأدبي @ الصحة والأسرة @ عالم المرأة { حـواء} @ التصاميم @ الجوال والإتصالات @ عالم الكمبيوتر @ الصور والكاريكاتير @ خـذ راحـــتك @ القصص والروايات @ ديـوانـيـة الأعـضــاء @ روض السعــداء @ همزة الوصل @ مواكبة الخبر @ صـدى الـمــلاعـب @ الصحـافة والاعلام @ الرأي والرأي الآخر @ قاعة الاجتماعات @ مطـبخ الدوحــة @ الرسم بالفرشة @ فداك يا وطـــنــي @ سلة المحذوفات @ مجـرد فكرة ورأي @ ملتقـى الدوحـــة @ دستور الدوحة @ الترفيـه الإجتماعـــي @ المقــالات @ شاعر العلا سليمان المطلق @ الأخبار الرياضية الآليه @ حيــــاة شــاعــــر @ مـاذا قـالــوا عنــه @ حيـاة شاعرنـا @ كأس العـآلم 2010 @ @ عالم الـرجـل { أدم } @ الصوتيات والمرئيات الإسلامـية @ قراءة في قصائد سليمان المطلق @ التراث وحضارة الشعوب @ ديــكــور بــيــتــي @ مآسنجري MSN @ سيـارتي @ قصائد شاعرنا سليمان المطلق @

You Tube

@ معرض الأعمال و الاشغال اليدوية @ الـعُــلآ @


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd diamond
F.T.G.Y 3.0 BY: D-sAb.NeT © 2011
Ramdan √ BY: ! Omani ! © 2012
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
vEhdaa 1.1 by NLP ©2009